عنوان الأناقة الفاخرة

دليلك المتكامل للساعات من 5 ماركات جمعت بين حرفية الصنعة والتميز بالفخامة.

بإمكان الساعة أن تضيف التميز والاختلاف لإطلالتك الفاخرة، لكن الفخامة والدقة هما ما يحددان القطعة المثالية. من الإصدارات الحصرية الفريدة من نوعها إلى التصاميم العصرية ذات الإرث العريق، إليك أفضل 5 ماركات للساعات تضمن إضافة اللمسات الفاخرة إلى كل شخصية وكل إطلالة.

تسوق الساعات

بريتلنغ

إرث عريق وإبداع ليس له مثيل هو ما تميزت به بريتلنغ لترتقي به نحو القمة على مدى 136 عاماً. الدمج بين التقنيات العلمية والتصاميم الأنيقة هو سر نجاح الماركة لتكون إحدى أكثر الماركات رغبة. تُركز بريتلنغ على أدق التفاصيل لتصنع ساعات بمميزات لم يسبق لها مثيل لتعكس التصاميم الفاخرة والسمعة الحسنة خاصة لدى محبي المغامرة. من تشكيلة "سوبر اوشن" المصممة في البداية للغطاسين، إلى "نافيتايمر" و"افياتور" المصممة لتُبرز رحلة الطيّارين و"كرونومات" الكلاسيكية لفخامة كاجوال، تدمج بريتلنغ بين الأناقة والعملية لكل رجل وكل شخصية. لفت أنظارنا الإصدار الحصري للشرق الأوسط من 250 قطعة فقط بالأرقام العربية على اللون الأزرق الملكي المحاط بالفولاذ الفضي. التقنيات الميكانيكية لبريتلنغ والحاصلة على شهادة كوسك كاليبر 17، تضمن الدقة والديمومة لتكون فريدة من نوعها.

تاغ هوير

معروفة بإبداعها في الدقة، الفخامة والتطبيقات المتطورة، تاغ هوير هي الرائدة في التقنيات التقليدية والحديثة منذ عام 1860. أبرزت الماركة جوهرها حين افتتح مؤسسها إدوارد هوير متجراً للساعات الفضية فقط. تطور بعدها من ابتكار أول زر إلى أدوات السفر الدقيقة وساعات الجيب. في وسط التسعينات دخل عالم سباق السيارات بألوان حيوية وتقنيات اوتوماتيكية، وهي مرحلة ما زالت تشكيلتها بارزة ومتميزة بالرغم من ألوانها وتفاصيلها العصرية. لمن يبحث عن التصميم الرياضي والأنيق، تشكيلة كاريرا تقدم كرونوغراف أوتوماتيكي مصنوع بلمسات من الذهب الوردي، حزام من جلد التمساح ومقياس سرعة بإمكانه تحديد سرعة السيارة. إن كنت تبحث عن قطعة تعكس الإرث العريق، إليك ساعة اوتافيا الأوتوماتيكية. أقدم تشكيلة من الماركة، كاليبري 5 مصممة من البرونز بتصميم مستوحى من مقصورة الطائرات ليدوم على مدى الأجيال.

زينفو

نشأت في أمريكا وحيوية في تصميمها، زينفو تُضيف الحياة إلى روح لوس انجلوس ليستشعرها جميع العالم. معروفة بابتكارها لمحرك الثانية، تستخدم زينفو تفاصيل عصرية وتصميماً نظيفاً يُبرز الماركة عن غيرها وتجعلها المفضلة لدى محبي الساعات. تفخر الماركة في اكتشاف الخيال من خلال الفخامة، التصاميم الشخصية وشريحة العملاء الواسعة. المفضل لنا هو الإصدار الحصري لساعة بليد كاليجرافي التي تحتوي على أحرف مستوحاة من العربية منقوشة على الحزام ومطبوعة على زجاج كريستال ياقوت مضاد للخدش ليوفر الحماية ويمنحك التصميم التميز والعملية.

فريدريك كونستانت

التفاني في العمل والدقة في التفاصيل هما أساس إبداعات وابتكارات فريدريك كونستانت. منذ إنشاء الماركة عام 1988، أعطى الثنائي أليتا باكس وبيتر ستاس معنى جديداً لكلمة الانفراد لتضمن صناعة كل قطعة يدوياً باستخدام أحدث التقنيات والأدوات. صُنعت في جنيف، عاصمة الإبداع في فن علم الزمن، ليهدف فريدريك كونستانت إلى جعل الفخامة سهلة الوصول لكل من يعشق الساعات لتنشهر الماركة في عالم الساعات. إن كنت تبحث عن تصميم عصري بلمسة كلاسيكية، ننصحك بساعة هاي لايف هارتبيت الأوتوماتيكية الفاخرة والمميزة بآليتها، رجولية التصميم وفخامته، وعمليتها. إن كانت البساطة تناسبك أكثر، إليك تشكيلة كلاسيك ليذر التي سترتقي بإطلالتك وتضيف لمسة الفخامة التي تناسب كل مناسبة.

نون اوفيشال

الأولى من نوعها، أُطلقت نون اوفيشال حين شعر مجمعو الساعات والباحثون عن المغامرة بنقص في عالم الساعات في التصاميم التقليدية بلمسات عصرية. تظهر التفاصيل المستوحاة من الروح الرياضية في أحزمة التشكيلة مع الحفاظ على الشكل والأرقام العربية لتحمل روح سفر المؤسس ومكان نشأته. سلسة بالأداء، فكل قطعة تقدم البساطة إلى رؤية الماركة لتجعلها مثالية لكل من يقتنيها. إن كنت تبحث عن التصميم الذي يمكنك ارتداؤه من المكتب إلى الصالة الرياضية ثم إلى عشاء فاخر، ننصحك بساعة مونتري سيلفر. عشقنا ساعة لومينيكس كاليجرافي بإصدارها المحدود التي تعمل بمثالية تامة مع الإطلالات الكاجوال أو الرسمية مع خاصية الإنارة في الليل.